آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
استشهاد طفل نتيجة سقوط قذائف أطلقها إرهابيون على حي السحاري في مدينة درعا
الجيش يعيد الأمن والاستقرار إلى 8 قرى بريف حلب الشرقي ويستعيد السيطرة على طرفة الغربية بريف حمص الشرقي
مناقشة وضع خطة وآلية تنفيذية لضبط عمليات توزيع المشتقات النفطية ومنع احتكارها محافظ حلب: العمل لمنع الأضرار الناتجة عن قيام تنظيم “داعش” بضخ المياه في قنوات الجر والري بالريف الشرقي الوزير الترجمان: الإعلام المقاوم استطاع أن يفوز بمعركة الكلمة أكثر من 80 شركة وجهة حكومية وخاصة و24 ندوة تخصصية في معرض “ابن البلد” للتوظيف والتدريب مديرية الآثار تستعيد التمثالين التدمريين الجنائزيين بعد ترميمهما في روما نهاية الشهر الحالي درجات الحرارة توالي ارتفاعها والجو بين الصحو والغائم جزئياً وبارد ليلاً ... اقرأ المزيد
فرنسا تحذر الولايات المتحدة من إضعاف أوروبا
مؤتمر دعم الانتفاضة الفلسطينية ينعقد الثلاثاء القادم في طهران بمشاركة 80 دولة بينها سورية
القوات العراقية تحرر ثلاث قرى غرب الساحل الأيمن لمدينة الموصل من إرهابيي تنظيم “داعش” انطلاق عمليات تحرير الجانب الأيمن للموصل من تنظيم “داعش” الإرهابي لافروف: منفتحون على التعاون مع واشنطن بقدر ما هي منفتحة ولا يمكن حل الأزمات إلا بالحوار مسؤول إيراني: لإيران والصين وجهات نظر متقاربة ومشتركة حول الأزمة في سورية ظريف: تواجد قوات أجنبية على الأراضي السورية يعد اجتذاب للمزيد من الأرهابيين مصرع تسعة من مرتزقة العدوان السعودي في اليمن بمحافظة تعز ... اقرأ المزيد
إيران تعلن اكتشاف أول حقل نفط صخري باحتياطي 2 مليار برميل
قيمة تداولات سوق دمشق للأوراق المالية 12.393 مليون ليرة والمؤشر يغلق عند 4.10 نقاط
سورية تنال المرتبة الأولى في معرض سوراج كوند ميلا الدولي للحرف اليدوية في الهند زراعة السويداء: الهطولات المطرية الحالية تشجع على الزراعات الربيعية وسيكون لها مردود إيجابي على الإنتاج الزراعي إطلاق أول سيارتين سوريتين لشركة خلوف التجارية السبت القادم انطلاق فعاليات مهرجان التسوق الشهري “صنع في سورية” بصالة الجلاء في المزة الغربي: وزارة التجارة الداخلية بصدد إحداث مركز أبحاث للدراسات السعرية توقيع مذكرة تفاهم ثلاثية تمهيدا لإدراج أسهم شركة سيريتل في سوق دمشق ... اقرأ المزيد
منتخب سورية الوطني للجودو يحرز ثلاث ذهبيات وفضيتين وبرونزية في دورة لبنان للرجال
الفتوة يحقق فوزه الثاني في الدوري الممتاز لكرة القدم
بطولة اسبانيا: ثلاثية لغاميرو في اقل من 5 دقائق بطولة ايطاليا: اتالانتا يواصل مزاحمة الكبار تشرين يعزز الصدارة والشرطة ينتزع الوصافة في الدوري الممتاز لكرة القدم سورية تعود مجددا لمؤتمرات المنظمة العالمية للجواد العربي “الواهو” من بوابة مؤتمر البحرين بطولة فرنسا: باستيا يفرمل موناكو بطولة المانيا: بلعربي يسجل الهدف رقم 50 الفا ... اقرأ المزيد
مسلسل "فوضى" يحسم خلافه مع شركة الانتاج
سر جديد عن توأم جورج وأمل كلوني!!
قصائد وطنية ووجدانية وإنسانية في الذكرى الخامسة لانطلاقة ملتقى الثلاثاء الثقافي الأدبي بحمص صابر الرباعي يطرح اغنيته الجديدة بمناسبة عيد الحب "مذكرات عشيقة سابقة" من بيروت إلى دمشق مراد علم دار والانقلاب التركي؟!... هذا هو سبب فشل كل زيجات حسين فهمي؟! المخرج الأمريكي من أصل سوري علي أكرم محمد: أطمح لنقل صورة ما تتعرض له سورية للرأي العام العالمي عبر السينما ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

رئاسة مجلس الوزراء : منبر المواطن
استطلاع
مشروع “توظيف” صلة وصل بين طالبي العمل وأربابه القــادري: حققنــا 15 شــراكة للتشغيــل مــع القطــاع الخــاص
2017-01-12 10:57:01

حمل مشروع توظيف الذي تطلقه مؤسسة بصمة شباب سورية بصمة العديد من الفعاليات الاقتصادية والتجارية والصناعية، لما لهذا المشروع من أهمية ترتكز على أساس أن القوى العاملة هي أهم الركائز لنجاح أي مشروع صناعي أو اقتصادي، لأنه العنصر الأهم في عملية الإنتاج أو تقديم الخدمات، ومن خلالها يبنى دعم عجلة الصناعة والاقتصاد.
ما يميز المؤتمر السنوي لمؤسسة بصمة شباب سورية لهذا العام هو تعدّد الشراكات الحقيقية التي تقيمها المؤسسة مع القطاعين العام والخاص، وعقد الكثير من الاتفاقيات مع الجهات الحكومية، إلا أن ما يعكّر صفو هذه الشراكات والاتفاقيات هو وجود فجوة حقيقية بين الباحث عن العمل وأرباب العمل، لجهة عدم قدرة الباحث على الوصول إلى سوق العمل بشكل علمي ومدروس، إذ يعمل مشروع “توظيف” على ردم هذه الفجوة من خلال دوره كحلقة وصل بين الباحث عن العمل والجهات الباحثة عن الموظفين، ولاسيما أن ظروف الأزمة أدّت إلى تهجير القوى العاملة، حيث إن ملايين السوريين المتعطلين عن العمل يواجهون مصاعب اقتصادية واجتماعية، بعد أن فقدوا وظائفهم على الرغم من أنهم متعلمون ومدربون بشكل جيد.
وحسب القائمين على المشروع المذكور، هو عبارة عن موقع على الانترنت يتيح للباحثين عن العمل رفع سيرهم الذاتية وبناءها وتطويرها ومشاركة طلب التوظيف الخاص بهم مع أصحاب العمل، كما يتيح لأصحاب العمل من خلال تسجيلهم بالموقع البحث عن موظفين حسب تصنيفات الموقع أو حاجة الشركة، بالإضافة إلى التسويق والترويج للمسابقات الحكومية، مشيرين إلى أنه يهدف إلى مجابهة تلك المصاعب ومساعدة الباحثين عن العمل على إيجاد فرص ملائمة لقدراتهم المهنية ولمؤهلاتهم حفاظاً عليها من الهدر، مشيرين إلى أنه بالنهاية هو عبارة عن استطلاع رأي غير مباشر لحاجات السوق ودراسة تحليلية لنوعية الخبرات والمهارات الوطنية الموجودة في البلد ونوعية الخبرات الراغبة بالعودة إلى الوطن.
ويبقى الأهم كيفية التعامل مع هذا المشروع الرائد ومدى توافق الرؤى  والاستراتيجيات من الجهات المعنية من وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، واتحاد غرف التجارة والصناعة وغيرها من الجهات الأخرى المعنية  في عملية الانخراط الفعلي في هذا المشروع.
وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ريما القادري أشارت أمس خلال المؤتمر إلى التراجع في معدلات النمو التي شهدت انخفاضاً على نحو لا يسمح بتوليد فرص عمل جديدة، لا بل أدّى ذلك إلى فقدان عدد كبير من الوظائف السابقة نتيجة لتعطل  عمليات الإنتاج وخروج الكثير من الاستثمارات من النشاط الاقتصادي، مشيرة إلى ازدياد معدلات البطالة، لذا كان على صانعي السياسات في سورية مواجهة هذا الواقع بأسلوب ممنهج وعلمي، موضحة أن الوزارة تعمل على تحقيق تكامل الموارد وتكامل المخرجات، ووضع رؤية عملية وخطة عمل أهم محاورها الرئيسية محور يتعلق بتعزيز برامج التشغيل والتوظيف ولاسيما ما يستهدف جميع الفئات، مع إيجاد فرص التدريب والتأهيل وبناء القدرات المنتهية بالتشغيل بما يسهم في رفع كفاءة العمل والقوى العاملة وتوفير المزيد من فرص العمل.
وبيّنت القادري أن الوزارة توصلت حتى الآن إلى تحقيق 15 شراكة مع فعاليات القطاع الخاص بشكل أولي تهدف بمخرجها النهائي إلى تحقيق نقاط في غاية الأهمية منها التشغيل من خلال الربط بين أصحاب العمل والمتعطلين وبناء القدرات من خلال التدريب المنتهي بالتشغيل، إضافة إلى تغطية المسؤولية المجتمعية المترتبة على شركات ومؤسسات القطاع الخاص عبر أقنية الوزارة “تدريب مأجور، وتشغيل ذوي الإعاقة، والربط مع جمعيات ومؤسسات العمل الأهلي”، فضلاً عن اهتمام ينسجم مع أولوياتنا بالتركيز على ذوي الشهداء والجرحى، وتأتي باكورة هذه الشراكات مذكرة تفاهم مع غرفة صناعة دمشق وريفها ومذكرة تفاهم مع مؤسسة بصمة شباب سورية برنامج “توظيف”، مبيّنة أن الوزارة تعمل ضمن هذه الشراكات على تعزيز قواعد البيانات وبناء قدرات المتعطلين الباحثين عن عمل لائق.
مدير المرصد الوطني لسوق العمل بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل محمد الكويدر بيّن أن 40% من اليد العاملة تمتلكها الجهات الحكومية، عازياً تراجع اليد العاملة في القطاع العام إلى الهجرة، حيث انخفض عدد اليد لعاملة إلى ما يقارب 900 ألف بعد أن كان 1.5 مليون عامل قبل الأزمة، موضحاً أن مشروع توظيف يجسّد حالة من التكامل في الجهد بهدف الإثمار في العمل والوصول إلى سوق عمل نشط تتوافر فيه فرص العمل اللائق وتلبّى فيه الاحتياجات التوظيفية للباحثين عن العمل والراغبين فيه، مشيراً إلى أن الوزارة أعدّت قائمة تتضمن 75 شركة وأفراداً من الفاعلين اقتصادياً وذلك في إطار السعي وتوسيع قاعدة شركاء الوزارة لتنشيط سوق العمل، كما تم العمل على وضع رؤية متطورة أولية لمرصد سوق العمل تتابع مع الجهات الوصائية لتوفير أسباب نجاحها بما يمكّن من امتلاك أدوات العمل لوضع مؤشرات وتنبّؤات سوق العمل وربط احتياجات سوق العمل مع مخرجات التعليم المهني وبناء القدرات بما يلبي احتياجات أصحاب العمل من اليد العاملة الكفؤة وكذلك لتأمين فرص عمل جديدة.
سامر الدبس رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها أشار إلى أنه تم  التوصل  لتوقيع مذكرة تفاهم جديدة مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لرفد القطاع الخاص باليد العاملة من خلال ربط طالبي فرص العمل المسجلين لدى مكاتب التشغيل في الوزارة، وإيجاد المناخ الملائم لسوق عمل حقيقي وتوفير فرص العمل المناسبة للراغبين بالعمل بمن فيهم ذوو الشهداء والجرحى وذوو الإعاقات الحركية التي لا تعيق الإنتاجية من خلال بحث الاحتياجات المطلوبة في المنشآت الصناعية في القطاع الخاص لليد العاملة.
عضو غرفة تجارة دمشق أشاد بأهمية المشروع المذكور من حيث الفكرة والتوقيت والآلية، حيث أصبحت أغلبية الشركات بحاجة إلى كوادر نوعية واختصاصية وأيضاً مهنية، مشيراً إلى أن الآلاف من السوريين من العاطلين عن العمل يواجهون مصاعب اقتصادية واجتماعية حيث فقدوا وظائفهم على الرغم من أنهم متعلمون ومدربون بشكل جيد ولديهم القدرة على إعالة أنفسهم وهم بحاجة إلى مَن يمدّ لهم يد العون، وأن غرفة التجارة تعمل بالتنسيق مع المرصد الوطني ومؤسسة بصمة شباب سورية على تأمين فرص عمل كبيرة لأبناء الوطن.