يذهب إلى عمله سباحة

2017-07-30 11:25:22

سئم موظف ألماني من التنقل في شوارع المدينة المزدحمة لذا قرر السباحة يومياً إلى مركز عمله قاطعاً مسافة 2كم في نهر أيسار في مدينة ميونيخ الألمانية. ويحزم ديفيدا بنجامين حاسوبه المحمول وبزته وحذاءه المحمول في حقيبة مضادة للمياه ثم يبدأ بعبور النهر. وعلى الرغم من أن العابرين فوق الجسور يضحكون على سلوكه اليومي هذا لكن دايفيد يؤمن أن السباحة وسيلة أسرع وتخفف عنه ضغوط زحمة السير فهو يسبح يومياً طوال فصل الصيف أما في فصل الشتاء فيخف نشاطه هذا لكنه يسبح أحياناً مرتدياً بزة خاصة تحميه من المياه الباردة.‏ ويشير إلى أنه يرتدي صندلاً مطاطياً لحماية قدميه من بقايا الزجاج القابعة في النهر ويحرص على تفقد مستوى المياه وسرعة التيار ودرجة حرارة المياه.‏