الرئيس الأسد للسناتور بلاك: الإرهاب لا حدود له والقضاء عليه يتطلب جهداً دولياً مشتركاً وحدات من الجيش تحبط محاولات مجموعات إرهابية الاعتداء نقاط عسكرية على اتجاه كنسبا بريف اللاذقيةارتقاء 16 شهيداً وإصابة 41 شخصاً جراء اعتداء إرهابي بقذائف صاروخية على قرى بمنطقة عفرين وأحياء سكنية بمدينة حلبالخارجية : سورية ترفض العدوان السافر المتمثل بدخول جنود أميركيين إلى أراضيها...على المجتمع الدولي التدخلموسكو: إنزال عسكريين أمريكيين في سورية دون تنسيق مع حكومتها الشرعية خرق لسيادتهاسورية تطالب مجلس الأمن والأمم المتحدة بإدانة الجرائم الإرهابية التي تستهدف المدنيين واتخاذ اجراءات رادعة بحق الأنظمة الداعمة للإرهابوحدات من الجيش تحبط اعتداءات لمجموعات إرهابية من تنظيمي “داعش” و “جبهة النصرة” في ريفي حماة والسويداءمصدر عسكري ينفي ادعاءات القنوات الشريكة بجريمة سفك الدم السوري حول استهداف الطيران الحربي مشفى بحي السكري في حلب وزارة الدفاع الروسية تنفي تنفيذها اية غارات في حلب خلال الايام القليلة الماضية وتؤكد تحليق طائرات للتحالف فوق حلبمركز حميميم: سجلنا 462 خرقاً منذ بدء تنفيذ اتفاق وقف العمليات القتالية في سورية دهقان": قرار واشنطن إرسال 250 عسكرياً إلى سورية يتناقض مع الأعراف الدوليةتشوركين: دي ميستورا أعرب لمجلس الأمن عن ترحيبه بنتائج الجولة الأخيرة من الحوار السوري السوري
آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
الجمارك والجهات المختصة تضبط 141 قطعة أثرية قبل تهريبها عبر معبر الدبوسية إلى الأراضي اللبنانية
مصدر عسكري ينفي ادعاءات القنوات الشريكة بجريمة سفك الدم السوري حول استهداف الطيران الحربي مشفى بحي السكري في حلب
الخارجية : سورية ترفض العدوان السافر المتمثل بدخول جنود أميركيين إلى أراضيها...على المجتمع الدولي التدخل الحلقي: الحكومة لن تتهاون تجاه اختلاس المال العام وإساءة استخدام السلطة الزعبي: الاعتداءات الإرهابية على أحياء حلب جريمة حرب لا تحتاج إلى أدلة ضبط سيارة شاحنة محملة بـ 5ر3 أطنان من مادة نترات الامونيوم شديدة الانفجار على طريق إثريا-خناصر ارتقاء 18 شهيدا وأكثر من 50جريح في اعتداءات إرهابية على أحياء سكنية في حلب وحدات من الجيش تحبط اعتداءات لمجموعات إرهابية من تنظيمي “داعش” و “جبهة النصرة” في ريفي حماة والسويداء ... اقرأ المزيد
الخارجية الروسية تعلن تعرض القنصلية الروسية بحلب لقصف متعمد من “جبهة النصرة” الإرهابي والمجموعات التابعة له
مسؤول سابق في الاستخبارات التشيكية: وجوب تركيز آلية مكافحة الإرهاب على إزالة أسبابه المتمثلة بالتدخلات الغربية العسكرية
مسؤول روسي: موسكو تطور صواريخ جديدة لا يمكن اعتراضها من قبل الدرع الصاروخية للناتو ظريف: إجراءات المحاكم المحلية الأمريكية بمصادرة أموال إيرانية تهديد جدي للنظام والقوانين الدولية مشاركون في مؤتمر موسكو للأمن الدولي يشددون على التصدي الجماعي للإرهاب الدولي ومنع استخدامه في الأجندات الجيوسياسية وزارة الدفاع الروسية تنفي مزاعم وسائل إعلام حول قصف سلاح الجو الروسي مستشفى في مدينة حلب السناتور بلاك في مؤتمر صحفي: السوريون من أكثر شعوب العالم شجاعة.. وعلى الولايات المتحدة أن تكون أكثر حزماً في محاربة الإرهاب سورية تطالب مجلس الأمن والأمم المتحدة بإدانة الجرائم الإرهابية التي تستهدف المدنيين واتخاذ اجراءات رادعة بحق الأنظمة الداعمة للإرهاب ... اقرأ المزيد
المركزي: الدولار بـ 69ر473 ليرة للمصارف و81ر473 لمؤسسات الصرافة
القادري خلال لقائه السفير الهندي.. السعي لتبادل الخبرات وتفعيل الاتفاقيات الزراعية الثنائية بين سورية والهند
ملتقى “سيريا موزاييك2” يبدأ اعماله في فندق داما روز بدمشق هيئة الأوراق المالية تطلب من الشركات تقديم إفصاحاتها عن الربع الأول بدء العمل باتفاق تخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 96 بالمئة على المنتجات السورية المصدرة لإيران الدولار بـ 70ر472 ليرة للمصارف و76ر472 لمؤسسات الصرافة 655 مليون ليرة القيمة الأولية لأضرار الكهرباء في تدمر 1.4 مليار ليرة إيرادات اتصالات دمشق ... اقرأ المزيد
الجيش يتعادل مع مضيفه فنجاء العماني بكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم
فوز كبير للوحدة على قاسيون في نهائي دوري كرة السلة للسيدات
تعادل سيتي مع الريا ل سلبا في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الاتحاد يتجاوز الشرطة ويتأهل لدور الـ 16 في مسابقة كأس الجمهورية بكرة القدم تأهل الوحدة وقاسيون إلى نهائي دوري كرة السلة للسيدات الفارس السوري همام الشهاب يحرز المركز الأول في جائزة الترضية ضمن بطولة العالم بالمغرب الوحدة يواجه الثورة والجلاء يلتقي قاسيون في نصف نهائي دوري كرة السلة للسيدات فريق الجيش يحرز لقب بطولة الدوري لكرة السلة ... اقرأ المزيد
صون التراث والحفاظ عليه: ندوة في كلية الآداب بجامعة دمشق
الطواحين المائية في الساحل السوري ضمن مهرجان التراث الشعبي الثاني بطرطوس
الفلسطيني ربعي المدهون يفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية "بوكر" 2016 اللغة العربية وأهميتها في محاضرة للباحث جورج جبور ضمن فعاليات “أيام الآداب الثقافية” حروفيات التشكيلي محمد غنوم تعرض في لوكسمبورغ ضمن جولة أوروبية معرض تحية لأبطال الجلاء بمشاركة 75 فنانا تشكيليا في السويداء الموت يغيب المخرج والإعلامي الكبير خلدون المالح فن الأيقونة في محاضرة بدار الأسد في اللاذقية ضمن فعاليات مهرجان “أرسم حلمي” ... اقرأ المزيد
أرض الحياة.. عرض سينمائي غنائي يجسد الحب لسورية في دار الأوبرا
فانيسا بارادى و كيرستن دانست فى لجنة تحكيم كان
متحف في طوكيو يتيح لزواره الرقص مع نجومهم المفضلين في عالم افتراضي مهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة الثالث يختتم فعالياته بدار الأوبرا ضمن مهرجان جنيف الدولي للأفلام المشرقية الـ «روزنامة» يفوز بجائزته العالمية الأولى 11 عرض 37 فيلما قصيرا لمسرحيات شكسبير في الذكرى ال 400 لوفاته سندريلا.. عرض مسرحي لفرقة معهد كرونوس للباليه بطرطوس الفنان ريبال الهادي يوقع البومه الوطني “عينك على بلادي” ... اقرأ المزيد
«يوتيوب» يضيف إعلانات فيديو قصيرة لا يمكن تخطيها
تطبيق SHAREit على ويندوز 10 موبايل يجلب ميزة التوصيل مع الحاسوب
تطبيق تويتر على أندرويد يدعم الآن مشاهدة بث Periscope من ضمن التطبيق تطبيق الحماية CM Security في أندرويد يجلب دعم البصمة لبعض الهواتف مسنجر فيس بوك الآن يدعم المكالمات الصوتية الجماعية Good Lock تطبيق شاشة القفل الجديد من سامسونج لهواتف جالاكسي أول كاميرا رسمية من فيس بوك مخصصة للبث المباشر ! تطبيقات فيسبوك الخبيثة فخ خطير.. كيف تتخلص منه؟ ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

مسابقات


مع الناس : الفضائية السورية
أغاني وطنية

قضية الأسبوع
الوثائقي السوري

سورية تتحاور
العاهل السعودي عندما يقطع اجازته ومرسي عندما يعلن القطيعة: أهي الحرب على سوريا؟,,,
2013-06-17 12:49:00


لا توجد قضية تشغل العالم هذه الايام غير الصراع الدائر على سورية وفيها، حتى الانتخابات الايرانية التي تعتبر نقطة تحول رئيسية ذات ابعاد اقليمية ودولية ‘تتقزم’ ويتم النظر اليها من منظار انعكاساتها على سورية بطريقة او بأخرى.

سورية، وايا كان الموقف منها، مع النظام او المعارضة، أو بين البينين، هي التي ستغير خرائط كثيرة، اقليمية ودولية، وستخلق كيانات جديدة، وتحالفات جديدة، وستؤسس لشرق اوسط جديد غير الذي عرفناه او نتوقعه.

اربعة تطورات رئيسية طرأت على المشهد السوري في اليومين الماضيين، وكل يوم تقريبا هناك تطور جديد، يمكن ايجازها كالتالي:
التطور الأول: قطع الملك عبدالله اجازته الخاصة التي كان يقضيها في الدار البيضاء (المغرب) وهو الرجل المريض والمسن، والعودة الى بلاده ‘بسبب التطورات في المنطقة’، حتى انه لم ينتظر يوما واحدا للقاء العاهل المغربي محمد السادس الذي كان بصدد العودة الى بلاده بعد اجازة طويلة.

قطع الاجازة، وبهذه الطريقة، لا يمكن ان يحدث الا لسببين رئيسيين، الاول: وجود تطورات داخلية خطيرة في المملكة العربية السعودية، وهذا امر شبه مستبعد، لانه لم يتم رصد اي شيء مثير للاهتمام في هذا الصدد، والثاني: ان تكون الحرب في المنطقة ضد سورية او ايران، او الاثنتين معا، باتت وشيكة، الأمر الذي يتطلب وجود الملك السعودي في بلاده لقيادة سفينتها باعتباره الربان الاول، والقائد الاعلى للقوات المسلحة، واعطاء الضوء الاخضر لها للتدخل. وهناك سبب او احتمال ثالث لا نستطيع ذكره.

التطور الثاني: الخطاب الناري والمفاجئ الذي القاه الرئيس المصري محمد مرسي في استاد القاهرة الدولي، واعلن فيه قطع العلاقات مع سورية، ووضع الجيش المصري في خدمة شعبها، وتأييد فتوى علماء مسلمين بإعلان الجهاد ضد النظام القائم فيها.

مهرجان التضامن مع سورية الذي خطب فيه الرئيس مرسي وسط مئة الف من انصاره تقريبا، جرى ترتيبه على عجل، ومن اجل القاء هذا الخطاب الذي فجّر فيه الرئيس مرسي قنبلته المفاجئة هذه، ونسف كل مواقفه شبه الوسطية تجاه الصراع في هذا البلد.

قبل عشرة ايام التقيت الرئيس مرسي في قصر الاتحادية لما يقرب من 45 دقيقة، ووجدت موقفه وسطيا معتدلا تجاه سورية وما يجري فيها، حتى انه ابلغني بأنه سيوسّع لجنته الرباعيّة التي تشمل ايران والسعودية وتركيا ومصر، بحيث تصبح ‘ثمانيّة’ ويوجه الدعوة للمشاركة فيها من اجل التوصل الى حل سياسي للأزمة الى مندوب عن النظام وآخر عن المعارضة، وثالث عن الجامعة، ورابع عن منظمة التعاون الاسلامي.

السؤال هو: ما الذي غيّر الرئيس مرسي حوالى مئة وثمانين درجة، هل هي معلومات بقرب اندلاع الحرب، ام هو طلب امريكي، ام تقارب مفاجئ مع السعودية التي باتت تجلس في مقعد قيادة التحركات العسكرية الحالية في سورية، ام كل هذه الاشياء مجتمعة؟

التطور الثالث: تصاعد الحشود العسكرية في الجوار السوري، فقد اعلنت بريطانيا عن ارسال 300 جندي (مارينز) الى الحدود السورية ـ الاردنية، وقررت امريكا الابقاء على طائرات (اف 16) العملاقة التي اشتركت في مناورات ‘الاسد المتأهب’ في الاردن وصواريخ ‘الباتريوت’ ايضا، بينما كشفت مجلة ‘دير شبيغل’ نقلا عن تقرير للمخابرات الالمانية ان السعودية قررت تزويد المعارضة السورية المسلحة بصواريخ مضادة للطائرات.

هذه التطورات ستكون على قمة جدول اعمال زعماء الدول الثماني العظمى الذي سيعقد اليوم في ايرلندا، وهي ستحدد طبيعة التدخل العسكري المباشر او غير المباشر في سورية في الايام او الاسابيع المقبلة.

التحالف السعودي المصري هو الذي اخرج القوات العراقية من الكويت، وهو الذي وفر الغطاء العربي الاقليمي لغزو العراق واحتلاله، ولعب دورا اكبر في تغيير النظام في ليبيا بتشريع تدخل حلف الناتو، وهذا التحالف الجديد الذي استعاد زخمه على عجل، أي دور له في سوريا؟.

النجاحات التي حققها هذا التحالف الثنائي جاءت سهلة ومضمونة لأن البلدين المستهدفين (العراق وليبيا) كانا ضعيفين ومعزولين، وفي ظل خلل في التوازن الدولي اثر انهيار الاتحاد السوفييتي (حالة العراق) وخديعة روسيا (في ليبيا) من خلال توفير غطاء اممي يمكن تأويله لهذا الغرض.

الصورة الآن مختلفة كثيرا، فروسيا تدعم النظام السوري، وكذلك ايران وحزب الله، مضافا الى ذلك ان مصر منقسمة، والتغيير الكبير في موقف الرئيس مرسي وجماعة الاخوان المسلمين من حيث اعلان القطيعة والجهاد على هذا النظام قد تزيد هذا الانقسام المتفجر اساسا.


عبد الباري عطوان- القدس العربي