الرئيس الأسد للسناتور بلاك: الإرهاب لا حدود له والقضاء عليه يتطلب جهداً دولياً مشتركاً وحدات من الجيش تحبط محاولات مجموعات إرهابية الاعتداء نقاط عسكرية على اتجاه كنسبا بريف اللاذقيةارتقاء 16 شهيداً وإصابة 41 شخصاً جراء اعتداء إرهابي بقذائف صاروخية على قرى بمنطقة عفرين وأحياء سكنية بمدينة حلبالخارجية : سورية ترفض العدوان السافر المتمثل بدخول جنود أميركيين إلى أراضيها...على المجتمع الدولي التدخلموسكو: إنزال عسكريين أمريكيين في سورية دون تنسيق مع حكومتها الشرعية خرق لسيادتهاسورية تطالب مجلس الأمن والأمم المتحدة بإدانة الجرائم الإرهابية التي تستهدف المدنيين واتخاذ اجراءات رادعة بحق الأنظمة الداعمة للإرهابوحدات من الجيش تحبط اعتداءات لمجموعات إرهابية من تنظيمي “داعش” و “جبهة النصرة” في ريفي حماة والسويداءمصدر عسكري ينفي ادعاءات القنوات الشريكة بجريمة سفك الدم السوري حول استهداف الطيران الحربي مشفى بحي السكري في حلب وزارة الدفاع الروسية تنفي تنفيذها اية غارات في حلب خلال الايام القليلة الماضية وتؤكد تحليق طائرات للتحالف فوق حلبمركز حميميم: سجلنا 462 خرقاً منذ بدء تنفيذ اتفاق وقف العمليات القتالية في سورية دهقان": قرار واشنطن إرسال 250 عسكرياً إلى سورية يتناقض مع الأعراف الدوليةتشوركين: دي ميستورا أعرب لمجلس الأمن عن ترحيبه بنتائج الجولة الأخيرة من الحوار السوري السوري
آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
الجمارك والجهات المختصة تضبط 141 قطعة أثرية قبل تهريبها عبر معبر الدبوسية إلى الأراضي اللبنانية
مصدر عسكري ينفي ادعاءات القنوات الشريكة بجريمة سفك الدم السوري حول استهداف الطيران الحربي مشفى بحي السكري في حلب
الخارجية : سورية ترفض العدوان السافر المتمثل بدخول جنود أميركيين إلى أراضيها...على المجتمع الدولي التدخل الحلقي: الحكومة لن تتهاون تجاه اختلاس المال العام وإساءة استخدام السلطة الزعبي: الاعتداءات الإرهابية على أحياء حلب جريمة حرب لا تحتاج إلى أدلة ضبط سيارة شاحنة محملة بـ 5ر3 أطنان من مادة نترات الامونيوم شديدة الانفجار على طريق إثريا-خناصر ارتقاء 18 شهيدا وأكثر من 50جريح في اعتداءات إرهابية على أحياء سكنية في حلب وحدات من الجيش تحبط اعتداءات لمجموعات إرهابية من تنظيمي “داعش” و “جبهة النصرة” في ريفي حماة والسويداء ... اقرأ المزيد
مسؤول سابق في الاستخبارات التشيكية: وجوب تركيز آلية مكافحة الإرهاب على إزالة أسبابه المتمثلة بالتدخلات الغربية العسكرية
مسؤول روسي: موسكو تطور صواريخ جديدة لا يمكن اعتراضها من قبل الدرع الصاروخية للناتو
ظريف: إجراءات المحاكم المحلية الأمريكية بمصادرة أموال إيرانية تهديد جدي للنظام والقوانين الدولية مشاركون في مؤتمر موسكو للأمن الدولي يشددون على التصدي الجماعي للإرهاب الدولي ومنع استخدامه في الأجندات الجيوسياسية وزارة الدفاع الروسية تنفي مزاعم وسائل إعلام حول قصف سلاح الجو الروسي مستشفى في مدينة حلب السناتور بلاك في مؤتمر صحفي: السوريون من أكثر شعوب العالم شجاعة.. وعلى الولايات المتحدة أن تكون أكثر حزماً في محاربة الإرهاب سورية تطالب مجلس الأمن والأمم المتحدة بإدانة الجرائم الإرهابية التي تستهدف المدنيين واتخاذ اجراءات رادعة بحق الأنظمة الداعمة للإرهاب روحاني: أمريكا على رأس الدول التي لا تبالي بحقوق الشعوب والعدالة والأخلاق ... اقرأ المزيد
المركزي: الدولار بـ 69ر473 ليرة للمصارف و81ر473 لمؤسسات الصرافة
القادري خلال لقائه السفير الهندي.. السعي لتبادل الخبرات وتفعيل الاتفاقيات الزراعية الثنائية بين سورية والهند
ملتقى “سيريا موزاييك2” يبدأ اعماله في فندق داما روز بدمشق هيئة الأوراق المالية تطلب من الشركات تقديم إفصاحاتها عن الربع الأول بدء العمل باتفاق تخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 96 بالمئة على المنتجات السورية المصدرة لإيران الدولار بـ 70ر472 ليرة للمصارف و76ر472 لمؤسسات الصرافة 655 مليون ليرة القيمة الأولية لأضرار الكهرباء في تدمر 1.4 مليار ليرة إيرادات اتصالات دمشق ... اقرأ المزيد
الجيش يتعادل مع مضيفه فنجاء العماني بكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم
فوز كبير للوحدة على قاسيون في نهائي دوري كرة السلة للسيدات
تعادل سيتي مع الريا ل سلبا في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الاتحاد يتجاوز الشرطة ويتأهل لدور الـ 16 في مسابقة كأس الجمهورية بكرة القدم تأهل الوحدة وقاسيون إلى نهائي دوري كرة السلة للسيدات الفارس السوري همام الشهاب يحرز المركز الأول في جائزة الترضية ضمن بطولة العالم بالمغرب الوحدة يواجه الثورة والجلاء يلتقي قاسيون في نصف نهائي دوري كرة السلة للسيدات فريق الجيش يحرز لقب بطولة الدوري لكرة السلة ... اقرأ المزيد
صون التراث والحفاظ عليه: ندوة في كلية الآداب بجامعة دمشق
الطواحين المائية في الساحل السوري ضمن مهرجان التراث الشعبي الثاني بطرطوس
الفلسطيني ربعي المدهون يفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية "بوكر" 2016 اللغة العربية وأهميتها في محاضرة للباحث جورج جبور ضمن فعاليات “أيام الآداب الثقافية” حروفيات التشكيلي محمد غنوم تعرض في لوكسمبورغ ضمن جولة أوروبية معرض تحية لأبطال الجلاء بمشاركة 75 فنانا تشكيليا في السويداء الموت يغيب المخرج والإعلامي الكبير خلدون المالح فن الأيقونة في محاضرة بدار الأسد في اللاذقية ضمن فعاليات مهرجان “أرسم حلمي” ... اقرأ المزيد
أرض الحياة.. عرض سينمائي غنائي يجسد الحب لسورية في دار الأوبرا
فانيسا بارادى و كيرستن دانست فى لجنة تحكيم كان
متحف في طوكيو يتيح لزواره الرقص مع نجومهم المفضلين في عالم افتراضي مهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة الثالث يختتم فعالياته بدار الأوبرا ضمن مهرجان جنيف الدولي للأفلام المشرقية الـ «روزنامة» يفوز بجائزته العالمية الأولى 11 عرض 37 فيلما قصيرا لمسرحيات شكسبير في الذكرى ال 400 لوفاته سندريلا.. عرض مسرحي لفرقة معهد كرونوس للباليه بطرطوس الفنان ريبال الهادي يوقع البومه الوطني “عينك على بلادي” ... اقرأ المزيد
«يوتيوب» يضيف إعلانات فيديو قصيرة لا يمكن تخطيها
تطبيق SHAREit على ويندوز 10 موبايل يجلب ميزة التوصيل مع الحاسوب
تطبيق تويتر على أندرويد يدعم الآن مشاهدة بث Periscope من ضمن التطبيق تطبيق الحماية CM Security في أندرويد يجلب دعم البصمة لبعض الهواتف مسنجر فيس بوك الآن يدعم المكالمات الصوتية الجماعية Good Lock تطبيق شاشة القفل الجديد من سامسونج لهواتف جالاكسي أول كاميرا رسمية من فيس بوك مخصصة للبث المباشر ! تطبيقات فيسبوك الخبيثة فخ خطير.. كيف تتخلص منه؟ ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

مسابقات


مع الناس : الفضائية السورية
أغاني وطنية

قضية الأسبوع
الوثائقي السوري

سورية تتحاور
اتفاق أميركي ـ قطري لسحب المراقبين.. وتورط للاستخبارات الفرنسية في جريمة حي عكرمة
2012-01-14 11:31:47

 

 

كل الدلائل، والكثير من المعلومات أيضا ( بعضها مؤكد)، يسمح بالقول إن اتفاقا جرى إبرامه خلال الساعات القليلة الماضية بين قطر وواشنطن لسحب المراقبين العرب من سوريا، ولم يكن الاعتداء الآثم الذي استهدف حياة  مراسل"القناة الثانية" الفرنسية، جيل جاكييه، وزميله الهولندي، خارج السياق!

على المقلب الأول، تفيد  معلومات خاصة حصلت عليها"الحقيقة" من أوساط "المجلس الوطني السوري" بأن رئيس الوزراء القطري ، حمد بن جبر، اتفق مع وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون على وجوب سحب المراقبين العرب من سوريا قبل اكتمال مهمتهم أو حتى تمديدها شهرا آخر وفق ما يسمح به "البروتوكول" الموقع مع الخارجية السورية. وتقول هذه الأوساط إن هذا المطلب كان الوحيد تقريبا الذي حمّله "المجلس" للوزير القطري الأول قبل توجهه إلى واشنطن بعد اجتماع الوزراء العرب المعنيين بالمسألة السورية في القاهرة  يوم الثلاثاء الماضي. وثمة اعتقاد في الأوساط الأميركية ـ القطرية وتوابعها في المنطقة يقول بأن سحب المراقبين أمر لا بد منه، من بين أشياء أخرى، لإنضاج  طبخة  التدخل الدولي، وإن بصيغ غير عسكرية مباشرة، وإحراج الروس والصينيين. ولكن  سحب المراقبين لا يزال يصطدم بالفيتو المصري والجزائري والسوداني في "اللجنة الوزارية العربية" المعنية بالأمر. ويكشف قيادي بارز في "هيئة التنسيق الوطني" أن قناة"الجزيرة"، وتحديدا فيصل القاسم، هو من تولى ( بتوجيهات قطرية) سحب المراقب "النصاب" أنور مالك، المنحدر من أوساط " الجماعة الإسلامية المسلحة" في الجزائر. حيث اتصل به قاسم وطلب منه مغادرة دمشق حالا. وقد فعل ذلك فعلا "على نفقة قناة الجزيرة، وحتى دون أن يسلم ما بعهدته من أمانات تخص فريق المراقبين"!!. وكان لافتا أن مالك غادر إلى قطر مباشرة، وليس إلى  مقر إقامته في فرنسا أو مقر الجامعة العربية كما يقضي المنطق، حيث استقبلته"الجزيرة" في الحال  ليدلي بما أملي عليه من الجهات القطرية المختلفة. وهو ما كانت الجامعة العربية نفت صحته، مشيرة إلى أن مالك قضى معظم وقته  نزيل فراشه في الفندق  بسبب المرض، ولم ير شيئا مما ادعى أنه رآه. ولفت  ديبلوماسي في الجامعة العربية إلى أن مالك "يعمل وفق أجندات خاصة"، مشيرا إلى أنه يمت بصلة مصاهرة لبرهان غليون! كما وكان لافتا أن المراقبين القطريين  غادروا في اليوم نفسه دير الزور عائدين إلى دمشق دون أن يكملوا مهمتهم، ولم يفسروا سبب خطوتهم تلك، رغم أنهم لم يتعرضوا لأي مضايقة هناك!

في هذا الوقت بالذات، كان الوزير القطري الأول يجري لقاءات في واشنطن ليس مع وزيرة الخارجية فقط ، ولكن ـ وهذا ما يلفت الانتباه ـ مع مسؤولين في مكتب الأمن القومي الأميركي. وهو ما لم تسلط وسائل الإعلام الضوء عليه!؟ وبالتزامن مع هذه الاجتماعات يقتل الصحفي الفرنسي في حمص، الأمر الذي سيتحول إلى " قميص عثمان" في قادم الأيام القليلة، رغم أنه تحول إلى ما يشبه ذلك فعلا منذ اللحظة الأولى، حيث تنادى المسؤولون الأوربيون والأميركيون، والفرنسيون بطبيعة الحال، إلى الاستنفار الإعلامي للتنديد بالجريمة، وهي جريمة تستحق فعلا الاستنفار، ولكن ليس استنفار القتلة!

في المقلب الثاني من القصة، وبعيدا عن منطق المؤامرة ، ثمة معلومات متداولة في أورقة بعض وسائل الإعلام الفرنسية "المحترمة" تشير إلى أن جيل جاكييه "اغتيل ولم يقتل، وكان الفريق الصحفي كله مستهدفا بالقتل، وليس جاكييه فقط"، في إشارة إلى فعل مدبر ومخطط له عن سابق إصرار وتصميم. وهنا يرفض أصحاب هذه المعلومات اتهام النظام السوري جملة وتفصيلا بالجريمة. ويقول صحفي عريق في " لوفيغارو"، "إن المجنون فقط ، أو الحاقد لمجرد الحقد، من يعتقد أن النظام السوري يقف وراء قتله. فالنظام السوري يعرف قبل غيره أن قتل مواطن أجنبي على أراضيه، فكيف بالأولى إذا كان فرنسيا وصحفيا أيضا وفي هذا الوقت بالذات، سيكون بمثابة عش دبابير غربي يفتح بوجهه. وهو ما حصل فعلا خلال أقل من ساعة على انتشار خبر الجريمة". الصحفي العريق يجزم بأن القرار بقتل جاكييه وزميله الهولندي( لا يزال في حالة حرجة)، وبقية أعضاء الفريق الصحفي الذي ضم عشرة صحفين أوربيين،  اتخذ خارج الأراضي السورية ليكون الحدث نسخة سورية من جريمة اختطاف وتصفية الباحث الفرنسي "ميشيل سورا" والصحفيين الفرنسيين الآخرين الذين  اختطفوا و / أو قتلوا في لبنان. ويقول هذا الصحفي علينا أن نراجع"السجل الميداني" للواقعة. وبمراجعة ما هو متوفر منه حتى الآن ( كما رواه  الصحفي البلجيكي ينس فرانسين الذي كان في المكان) يتضح أن قنبلة أو قذيفة ألقيت على بعد مئة متر من تجمع لبعثة الصحفيين والأهالي في "حي عكرمة"  المعروف عن سكانه أنهم يناصرون النظام السوري. ويبدو أن هذه القنبلة أو القذيفة لم تكن سوى "طعم" يثير شهية وفضول الصحفيين الأجانب الذين كان معروفا مسبقا أنهم في "حي عكرمة". وهذا ما جرى. فما إن ألقيت القنبلة على بعد مئة متر منهم، كما يقول فرانسين، هرع الصحفيون والمرافقون لهم إلى مكان سقوطها لمعاينة المكان. وما إن وصلوا حتى انهالت ثلاث أو أربع قذائف عليهم أدت إلى سقوط 8 شهداء في الحال، وجرح 25 شخصا آخر. لكن ما هو مؤكد هو أن ما سقط كان قذائف مورتر  و" آر بي جي". ويتضح من الشريط الذي بثته الفضائيات المحلية والأجنبية أن بقايا قذيفة مورتر واحدة على الأقل (أجنحة التوازن الصغيرة في مؤخرة القذيفة) جرى استخدامها في الجريمة. وهو ما يؤكد أنها قذفت من حي آخر لا تسيطر عليه السلطة. ومن المعلوم أن الأحياء التي يسيطر عليها مسلحو " كتيبة الفاروق" و "خالد بن الوليد"، وهما مخترقتان من قبل المخابرات الفرنسية، فضلا عن غيرها، تقع مباشرة على حد وتخم الحي الذي وقعت فيه الجريمة، أي على بضع مئات من الأمتار فقط .

  هنا يستعيد الصحفي الفرنسي في "لوفيغارو" ما كانت كشفت عنه صحيفته نفسها أواخر تشرين الثاني / نوفمبر الماضي لجهة تورط المخابرات الفرنسية في تزويد مسلحي رياض الأسعد في شمال لبنان ومدينة حمص بالمعلومات الاستخباراتية عبر الأقمار الصناعية، فضلا عن الأسلحة التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء. أما وجود  قاذفات المورتر ( الهاون) مع مسلحي " الفاروق" و " خالد بن الوليد"  في حمص، فقد أصبح من البديهيات. وقد حصلوا عليها إما من عناصر فارين من الجيش أو من الخارج، بالنظر لسهولة حمل ونقل واستعمال النوع الخفيف والمتوسط منه ( أقل من عشرين كغ). ويصل مدى النوع المتوافر بين أيدي المسلحين إلى حوالي 2 كم. أي يمكن إطلاقه بسهولة من الأحياء التي يسيطرون عليها.

خلاصة الأمر، من تورط في التخطيط لارتكاب مجزرة الأزبكية (المخابرات الفرنسية) وإعطاء الأوامر لعملائه داخل تنظيم " الأخوان المسلمين"  بالتنسيق مع المخابرات العراقية، لارتكابها، لن يتردد في قتل مواطنيه الفرنسيين والأوربيين إذا كان له هدف سياسي دنيء من وراء ذلك! وجريمة الأزبكية التي نفذت في العام 1980 بقيت طي الكتمان و"لغزا" من ألغاز محنة الثمانينيات 25 عاما، أي إلى العام 2005 حين نشر نزار نيوف في موقع " إيلاف" تقريره الشهير الذي كشف فيه عن القصة و" ودفع الثمن" جراء ذلك وجرّاء قضايا أخرى مشابهة!!.

موقع الحقيقة