قناتنا على تيليغرام | t.me/ORTAS_Newsصفحتنا الرئيسة على فيسبوك | fb.com/SyriaTVChannelsصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك | fb.com/ORTAS.Backupصفحتنا للمنوعات على فيسبوك | fb.com/ORTAS.Lightصفحتنا بالإنكليزية على فيسبوك | fb.com/ORTAS.ENالبث المباشر على فيسبوك (1) | fb.com/ORTAS.Liveالبث المباشر على فيسبوك (2) | fb.com/ORTAS.Live2
آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
في خرق جديد لمذكرة مناطق تخفيف التوتر.. إصابة شخص في حلب وخروج محطة كهرباء محردة من الخدمة جراء اعتداءات إرهابية بالقذائف
الجهات المختصة تعثر على أسلحة متنوعة بينها إسرائيلية الصنع خلال تمشيط حي الوعر
خط جديد في معمل سجائر مؤسسة التبغ باللاذقية لاستيعاب الفائض من المنتج الزراعي استمرار الأجواء الحارة بشكل عام والسديمية شديدة الحرارة في المناطق الشرقية صحفيون وأطباء إيطاليون: سورية تواجه الإرهاب الذي بات يشكل خطراً على العالم بأسره الجيش العربي السوري يدمر مقرات لإرهابيي “داعش” ويوقع العديد منهم قتلى ومصابين في دير الزور وريفها المجموعات الإرهابية المسلحة تجدد خرقها مذكرة مناطق تخفيف التوتروإصابة 25 شخصاً جراء استهدافها بالقذائف بدرعا معرض نينورتا الدائم للمشغولات اليدوية يطفئ شمعته الأولى ... اقرأ المزيد
خرازي: الإرهابيون أدوات لتنفيذ أجندات سياسية لدول إقليمية وغربية
لافروف: موسكو سترد بشكل مناسب على الاستفزازات والتهديدات الأمريكية لسورية
فلوح: موقف سورية ثابت في رفض وإدانة استخدام الأسلحة الكيميائية وأي نوع من أسلحة الدمار الشامل مجزرة جديدة بحق السوريين“التحالف الأمريكي” يقتل 40 مدنيا معظمهم أطفال ونساء في قرية الدبلان بريف دير الزور استطلاع: 63 % من الروس يعتبرون أميركا مصدراً للتهديدات العسكرية ميشكوف: العقوبات الأوروبية على روسيا غير بناءة بوتين: مستمرون بزيادة قدراتنا العسكرية لحماية أنفسنا إيران: الميدان السوري ومجرياته كفيل بإنهاء استمرار العدوان الأمريكي على سورية ... اقرأ المزيد
الغربي : إلغاء دور الوسطاء في شراء المواسم أولويتنا
40 مليون تداولات أسبوع ما قبل العيد
هيئة المنافسة: احتكار القلّة قانوني إن لم يتجاوز 30% من السوق الإســكان: فتـح بـاب الاكتــتاب على 1150 شــقة في ضـاحيــة الفيــحــاء ملتقى الاستثمار السوري الأول في 3 تموز..تسهيلات للمشاريع الراغبة ببدء العمل مباشرة سورية وإيران تبحثان التعاون في المجال الزراعي أكثر من مليار ليرة أرباح شركة تعبئة المياه في خمسة أشهر خبير اقتصادي: الأسرة تحتاج راتب شهر لشراء بعض متطلبات العيد ... اقرأ المزيد
رند مقصود بطلة ألعاب قوى وموهبة واعدة في القوس والسهم
مواجهة مرتقبة بين منتخبي سورية والعراق الأولمبيين اليوم استعدادا لتصفيات كأس آسيا
منتخب سورية الأولمبي يواجه نظيره العماني غدا تحضيرا لتصفيات كأس آسيا الجلاد يرفض مواجهة لاعب من كيان الاحتلال الإسرائيلي وينسحب من بطولة موريشيوس الدولية للريشة الطائرة الوحدة يلحق بالمتصدر الجيش أول خسارة في الدوري الممتاز لكرة القدم كلزية يحرز برونزية 200 متر فراشة في بطولة سنغافورة للسباحة ألمانيا تهزم أستراليا في كأس القارات لكرة القدم عبد القادر مدرباً لفريق الشرطة الأول بكرة القدم ... اقرأ المزيد
ميغري تحتفل بعيد تأسيسها الخامس عشر على مسرح الحمراء
المؤسسة العامة للسينما تطلق موقعها الالكتروني الجديد
التشكيلي محمد غنوم يعرض أعماله في البرلمان الأوروبي بلوكسمبورغ جائزة الدولة التقديرية لـ زحلاوي والحناوي ويوسف معرض الكتاب التاسع والعشرين من 2 إلى 12 آب ندوة .. الطريق إلى نـدوة الترجمة.. والبحث عــن حلول وبــدائــــل «التطور اللغوي في العربية المعاصرة» محاضرة في مجمع اللغة العربية اليوم سـهرة كوميدية مع لوقيانوس عرض كامل الدسم بعد سنوات عجاف في مسرح حلب ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

رئاسة مجلس الوزراء : منبر المواطن
اعلانات


20/04/2017
الليتر بـ300 ليرة.. والمازوت رسمي!!

2017-01-22 12:55:34

مع ارتفاع سعر المازوت الأخير إلى 180 ليرة/ ليتر، ارتفع هَمّه المادي أولاً، ليصل إلى 36 ألف ليرة (مساوٍ أو أعلى من راتب شهر عمل كامل) كحد أدنى ثمن 200 ليتر، لكن هذه القيمة ليست واقعية في معظم الحالات، لأن كثيراً من العائلات قد لا تحصل على مخصصاتها من مازوت التدفئة خلال فصل الشتاء، بسبب طول فترة الانتظار على الدور الذي يتم تسجيله في المراكز الحكومية مع بدء فترة التسجيل، وبالتالي تضطر لتأمين المادة من مصادر أخرى حتماً بسعر أعلى إن لم يكن مضاعفاً.

وليست العائلات التي تحصل على المادة بداية الفصل البارد، أو في منتصفه، في حال لا تحسد عليه، لأن الكميات المخصصة بالسعر الرسمي لا تكفي على الإطلاق إلا لشهر واحد، أو نحو ذلك في حال استخدام المازوت بتقنين، في حين تقدر الحاجة الحقيقية من المادة بما لا يقل عن 600 ليتر وتصل إلى ألف ليتر في المناطق شديدة البرودة، وبالتالي ستكون الأسر كافة، مضطرة لشراء المادة من السوق السوداء، ما يرتب مزيداً من النفقات عليها ( بين 120 ألف -200 ألف ليرة في حال شراء الليتر بسعر 200 ليرة فقط).

بتعرف حدا؟
وتشوب عملية الحصول على المازوت عبر مراكز التسجيل الرسمية كثيراً من الفساد والمحسوبيات، التي تلعب دوراً في تقديم أو تأخير موعد التعبئة، حيث قد يأتي موعد التعبئة في فصل الصيف، ويكون «يلي ضرب ضرب ويلي هرب هرب» وليس هناك حاجة ملحة للشراء ما قد يدفع الأسر، وبسبب ضيق الحال، إلى رفض استلام مخصصاتها، لتعود مع قدوم الشتاء إلى ذات الدوامة والمعاناة مع البرد.. وفي الوقت ذاته، نجد ان المازوت يتوفر في «سوق سوداء» وبسعر يصل إلى 300 ليرة/ ليتر، الأمر الذي يثير التساؤل عن كيفية وصول المادة لأولئك التجار، ويكشف حتماً فساد العاملين في هذا المجال وعدم القدرة على ضبطهم أو محاسبتهم وربما عدة وجود رغبة حقيقية بذلك !.

أعضاء «المافيا» هم..
ويأتي موزعو المازوت على رأس المتهمين بتهريب المادة للسوق السوداء، نظراً لوجود عدة طرق يتمكنون من خلالها من اختلاس كميات من المازوت بحكم عملهم، حيث يتم ذلك عبر التلاعب بالعدادات المركبة على الصهاريج أو تركيب خراطيم ضخ بأقطار كبيرة وإلغاء صمام عدم الرجوع أو بإضافة المياه.‏ وفي حالات عدم استلام الأسرة المستحقة للكمية المخصصة لها، بسبب عدم توفر السيولة النقدية، يتولى الموزع شحنها إلى السوق السوداء، ناهيك عن التلاعب بعدادات المضخات، وتقاضي السعر الزائد، كنفقات نقل بحجة بعد المسافة، وصولاً إلى شراء الموزعين للمادة من بعضهم البعض، حتى ضمن مستودعات المحروقات.‏‏‏ وتتألف شبكات تهريب المازوت، من عمال بعض مستودعات شركة “محروقات” بداية، وسيارات التوزيع المعتمدة من قبلها، فهي التي تقوم بتهريب المادة وتحويلها إلى تجارة رائجة في السوق السوداء.

الطلبات في وادٍ والتوزيع في وادٍ آخر!
في النهاية ورغم حلول العام الجديد، وشهر كانون الثاني، والدخول في أكثر فترات الشتاء قساوة (الأربعينية) إلا أن المادة لا زالت بعيدة المنال عن كثير من السوريين، حيث تظهر الأرقام الصادرة عن إدارة «محروقات»: أن إجمالي كميات مادة المازوت الموزعة في سورية لغرض التدفئة، منذ الأول من آب وحتى منتصف كانون الأول 2016،  بلغت 126،463،307 ليتر وعدد الأسر المستفيدة 1،022،317 أسرة بمعدل توزيع من 50 إلى 200 ليتر لكل أسرة حسب المحافظة، وكانت أكبر كمية موزعة في مدينة دمشق، وبلغت23،2 مليون ليتر موزعة على 116،1 ألف أسرة. وفي مفارقة ثانية، يبلغ عدد الطلبات التي تسلم للمحافظات في الأسبوع الواحد 1468 طلباً، بكمية تبلغ حوالي 32،2 مليون ليتر، بينما الكميات التي توزع في الأسبوع الواحد تصل إلى 9،33 مليون ليتر فقط، توزع على 77 ألف أسرة!!..

وليبق الواقع هو الحاسم بأمر هذه الأرقام المعلنة، حيث ما زالت المعاناة المستمرة هي الفيصل والحكم لدى المواطن البردان والباحث عن الدفء ولا يجده!.

"قاسيون"


شارك بالتعليق:

الاسم  
التعليق