قناتنا على تيليغرام | t.me/ORTAS_Newsصفحتنا الرئيسة على فيسبوك | fb.com/SyriaTVChannelsصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك | fb.com/ORTAS.Backupصفحتنا للمنوعات على فيسبوك | fb.com/ORTAS.Lightصفحتنا بالإنكليزية على فيسبوك | fb.com/ORTAS.ENالبث المباشر على فيسبوك (1) | fb.com/ORTAS.Liveالبث المباشر على فيسبوك (2) | fb.com/ORTAS.Live2
آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
توزيع مساعدات روسية على الأسر المهجرة المقيمة في بلدة رساس بالسويداء
وزير الكهرباء : محطة القابون 3 في الخدمة جزئياً خلال شهر وبشكل كامل قبل نهاية العام
بمناسبة اليوم العالمي لمكافحتها.. سورية تواصل جهود مكافحة ظاهرة الاتجار بالمخدرات وترويجها وتعاطيها الصحة تؤكد جهوزية مشافيها ومراكزها الصحية وسيارات الإسعاف خلال عطلة عيد الفطر الهيئة الشعبية لتحرير الجولان في ذكرى تحرير القنيطرة: النصر حليف الشعوب المناضلة مهرجان رمضان والعيد مستمر خلال أيام عيد الفطر.. ووعود بعروض وتخفيضات كبيرة فعاليات رسمية وأهلية تزور جرحى الجيش في المشفى الوطني بالسويداء الحرارة أعلى من معدلاتها والجو حار نسبيا ... اقرأ المزيد
قاووق: هزيمة الإرهاب تؤكد منعة سورية والمقاومة
عبد الرحمانوف: نأمل بأن تولي واشنطن اهتماما بمناطق تخفيف التوتر في سورية
دعموش: إنجازات استراتيجية لصالح محور المقاومة في المنطقة وزير الحرب الإسرائيلي: توقيع اتفاقية مع “الدول المعتدلة في المنطقة” تعود على “إسرائيل” بمنفعة سنوية قدرها 45 مليار دولار عبد الرحمانوف: توجيه دعوات إلى أمريكا والأمم المتحدة والأردن لحضور اجتماع أستانا المقبل صحفيان سابقان في الجزيرة: لدينا أدلة تؤكد تورط النظام القطري بدعم التنظيمات الإرهابية في سورية نصر الله: سورية داعم أساسي لحركات المقاومة في لبنان وفلسطين لافروف: الدعم الدولي لفكرة إنشاء مناطق تخفيف التوتر في سورية يسهم في تركيز الجهود لمكافحة الإرهاب ... اقرأ المزيد
ملتقى الاستثمار السوري الأول في 3 تموز..تسهيلات للمشاريع الراغبة ببدء العمل مباشرة
سورية وإيران تبحثان التعاون في المجال الزراعي
أكثر من مليار ليرة أرباح شركة تعبئة المياه في خمسة أشهر خبير اقتصادي: الأسرة تحتاج راتب شهر لشراء بعض متطلبات العيد تخفيض السعر الإسترشادي لمادة السكر الأبيض والخام 59 ألف طن كمية الأقماح المسوقة إلى فرع حبوب القامشلي إكثار البذار بالحسكة يبدأ باستلام محصولي القمح والشعير 518 ليرة سعر «الأخضر» ويسـتمر بالانخــفاض.. الذهب يتراجع بتأثير الدولار والأونصة عالمياً ... اقرأ المزيد
منتخب سورية الأولمبي يواجه نظيره العماني غدا تحضيرا لتصفيات كأس آسيا
الجلاد يرفض مواجهة لاعب من كيان الاحتلال الإسرائيلي وينسحب من بطولة موريشيوس الدولية للريشة الطائرة
الوحدة يلحق بالمتصدر الجيش أول خسارة في الدوري الممتاز لكرة القدم كلزية يحرز برونزية 200 متر فراشة في بطولة سنغافورة للسباحة ألمانيا تهزم أستراليا في كأس القارات لكرة القدم عبد القادر مدرباً لفريق الشرطة الأول بكرة القدم حمشو يتصدر الفئة العليا في المرحلة الثالثة من بطولة رمضان للقفز على الحواجز عبد المسيح دونا.. أحد عمالقة حراسة المرمى ... اقرأ المزيد
ميغري تحتفل بعيد تأسيسها الخامس عشر على مسرح الحمراء
المؤسسة العامة للسينما تطلق موقعها الالكتروني الجديد
التشكيلي محمد غنوم يعرض أعماله في البرلمان الأوروبي بلوكسمبورغ جائزة الدولة التقديرية لـ زحلاوي والحناوي ويوسف معرض الكتاب التاسع والعشرين من 2 إلى 12 آب ندوة .. الطريق إلى نـدوة الترجمة.. والبحث عــن حلول وبــدائــــل «التطور اللغوي في العربية المعاصرة» محاضرة في مجمع اللغة العربية اليوم سـهرة كوميدية مع لوقيانوس عرض كامل الدسم بعد سنوات عجاف في مسرح حلب ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

رئاسة مجلس الوزراء : منبر المواطن
اعلانات


20/04/2017
حفـــل توقيـــع ديـــوان (مرايـــا الـــروح) للشـــاعرة خديجـــة الحـــسن
2017-01-14 12:24:05
يقوم المركز الثقافي العربي بحمص بتقديم الكتاب وإصداراته الجديدة عبر منبره الذي يستقطب معظم الأدباء والمفكرين والمثقفين وذلك من خلال مشاركتهم في أنشطته الثقافية المستمرة على مدار العام إضافة إلى التعريف بإصداراتهم الجديدةومن تلك الأنشطة الحديثة حفل توقيع المجموعة الشعرية الجديدة للشاعرة خديجة الحسن والتي أقيمت في قاعة الدكتور سامي الدروبي في المركز الثقافي العربي بحمص بحضور جمهور من الشعراء والمهتمين ومتابعي الأنشطة الثقافية وقد ألقيت في الحفل بعض الدراسات النقدية التي تناول قصائد مجموعة مرايا الروح .‏‏

عالم مترف الرؤى‏‏

الأديب رفعت ديب قال: الدخول لعالم خديجة الحسن الشعري له محاذيره وله صعوباته لأن جماليته لا تسلم عذريتها للخاطب, بل تطلب مهرها الذي دونه ماء العيون وسهر الليالي, والاستغراق بذاكرة التجلي الإبداعي والسكر بأقداح الأحاسيس المترعة, لذا فإن عالمها عالم مترف الرؤى تخفق ظلاله على من أكتمل إحساسه في ذاته, فشاعرتنا أغرقت في ذاتيتها, ولا عجب في ذلك فالذاتية هي أخص خصائص الرومانسية، هي شاعرة رومانسية بامتياز . عربة شعرها يجرها حصانا القلق والحزن, أما القلق فكان وراء إبداعاتها الشعرية الخلاقة ولا سيما في رؤاها الفلسفية التي لا تغوص بعيداً كي لا ينطفئ وهج الحرف الشعري فيذهب بريقه، بل تمر عليها كسحاب تحمل مسحة شعرية شفافة،ففي معجم حبها تتعرى الألفاظ من إثم الغيبيات لترتدي ثوبا نسجته لها شاعرتنا من الشمس الدانية.‏‏

انغماس بالذات بالواقع والموضوع‏‏

وقال الناقد محمد رستم عن الديوان حيث بدأ بالعنوان ووجد انه مفتاح الديوان وشيفرة قصائده, وهو العتبة الأولى لمضامينه (مرايا الروح) جاءت الشاعرة بالخبر معرفاً بالإضافة دالاً على المبتدأ المحذوف لتبقي الابتداء مضمرا طي الغياب وذلك لتحدث صدمة بلاغية غايتها الادهاش، وقبل أن تغوص بين دفتي الديوان تطالعك ذات الشاعرة وواضح أنها تنحو صوب الأنا بانكشاف دون مواربة, فمن الإهداء (إلى أبي وأمي, وقد ربياني بدمع العين) حيث تطفو ياء الملكية الدالة في نهاية المطاف على الأنا، وقلما يخلو سطر من هذه الأنا،مضمرة كانت أم ظاهرة، (يبتسم ربي لي، أقول بسم الله، أنا وانتظاري، أرفع حدود الوهم،) وفي هذا انغماس بالذات بالواقع والموضوع وتفاعل خلاق معه بعيدا عن النرجسية، الديوان مجموعة قصائد نثرية عن الروح الظمأى التي تهيم سابحة في عالم الخيال، مترفعة عن أهواء الجسد،مخضبة بألوان المشاعر، تسكب روحها وخيالاتها بتعابير بسيطة وهادئة رغم ما تحمله من شحنات عاطفية تهز الأعماق, قصائدها الذاتية وإن تنوعت تسمياتها إلا أنها تصب في إناء واحد فتبدو كأنها قصيدة واحدة حاملها اللوعة الأبدية بين ا دم وحواء، الإلهام لديها ليس ضربا من ضروب الترف الخيالي إنما هو وليد معاناة وتجربة ويبدو صوت عاطفتها مدويا، تجيد الشاعرة الانزياحات في كيان اللغة, تمتلك القدرة على التكثيف والترميز لكنها تبتعد عن الإغراق بالرمزية،فتأتي صورها موحية بشفافية محببة (يا حادي الشمس .. فراشاتي لنورك ترنو، غنى الليل في كأسي،)، كما تلحظ أثر الأسرة ومخزونها الثقافي من خلال ألفاظها ذات الطابع الديني (اللوح المحفوظ، مشكاة التجلي، البعث، من ينفخ للقيامة المزامير)، الشاعرة خديجة الحسن مولعة بتكرار الحروف والمفردات والجمل لغايات بلاغية موسيقية وهذا وارد في معظم قصائدها وأحيانا يأتي التكرار كقفلة للقصيدة، كما في قصيدتها (لماذا، كان يا ما كان،) وأحيانا تبني قصيدتها على صيغة فعل، للشاعرة طريقتها الخاصة بالبوح وهي تطل علينا من عل في منجزها الأول وترى أن الثقة واضحة في خطوها وكأنها تمثلت القول (واثق الخطوة يمشي ملكا).‏‏

تتميز كتابتها بالشفافيةو بالعمق‏‏

وقال إبراهيم الهاشم عرفت الشاعرة خديجة الحسن من خلال لقاءات أدبية كثيرة جمعتني خلال العامين المنصرمين. فهي من المهتمات بالأدب عموما والشعر خصوصا. تتميز كتابتها بالشفافية وفي كثير من الأحيان بالعمق الذي يستوعب فكرها وخيالها ككاتبة وشاعرة. يغلب على كتاباتها الوقار التي تتميز به هي فتأتي كتاباتها لتجسد نهجها ومنحى سيرها ... لكل مكان وزمان حالة روحية خاصة لذلك كان الاسم (مرايا الروح).‏‏

سكبت قلبي وخيالاتي بتعابير بسيطة وهادئة‏‏

وقالت الشاعرة خديجة الحسن عن مجموعتها: مرايا الروح مجموعة قصائد نثرية عن الروح الظمآنة التي تهيم سابحة مترفعة على أهواء الجسد. فيها الأحلام والآمال فيها التصوف فيها السكر والصحو .. دونت في مجموعتي ما رأته الروح وارتعشت به أدون الحب والإحباط .. الألم والسرور .. سكبت قلبي وخيالاتي بتعابير بسيطة وهادئة رغم أنها تحمل ما يهز الأعماق.‏‏

في مرايا الروح بأنانية محببة توجت نفسي أميرة لمملكة الخيال الواسعة، تباهيت بروحي الصافية كالشمس والمتقدة غراما كالنار . أنا لم أغلق أذني ولم أغمض عيني عن الواقع والحياة عن مأساة وطننا ووجع سوريتنا فكتبت لكاهنة الأرض للقديسة التي تخفف أخزاننا والياسمينة التي تعبر منها أفراحنا للشام المفجوعة والموعودة بالقيامة.أنا لم ولن أنسى من قدم الدم الطهور وروى به تراب الحاضر ليخصب المستقبل بالأرجوان. كتبت لفلسطين مأساتنا ووجعنا الأول .‏‏