الجعفري في مؤتمر صحفي: نقول للدول الإقليمية الداعمة للإرهابيين كفى اللعب بالنار والوقت متاح لها لأن تغير سياساتها تجاه سورية الجعفري: اجتماع أستنة له هدف محدد وهو تدعيم وقف الأعمال القتالية د. بشار الجعفري : أي شيء يفيد بوقف الحرب الإرهابية على شعبنا فإننا نرحب بهالبيان الثلاثي الختامي: الوفود تعرب عن قناعتها بأنه لا حل عسكريا للنزاع السوري والحل الوحيد سيكون من خلال عملية سياسيةالبيان الثلاثي الختامي: التأكيد على إطلاق عملية المفاوضات بما يتوافق مع قرار مجلس الامن 2254وزير الخارجية الكازاخيستاني: نشدّد على ضرورة محاربة الجماعات الإرهابية في سورية ومن بينها داعشالبيان الختامي المشترك لاجتماع أستنة يؤكد على الالتزام بسيادة واستقلال ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية وبكونها دولة متعددة الأعراق والأديان وغير طائفية وديمقراطيةاستهداف تجمعات ومقار لإرهابيي داعش في بئر الافاعي وتلتي الضبع الغربي والشرقي وجبل اللصافة وقلعة حوايا والرمدان والليباردة وجنوب صوانة السمرا وطريق المحسة وسد القريتين بريفي دمشق وحمص
آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
الأرصاد: الجو بين الصحو والغائم جزئيا والحرارة أعلى من معدلاتها بنحو 4 إلى 5 درجات
الملتقى العلمائي الإسلامي يدعو للتصدّي للفكر المنحرف
السورية للاتصالات: جودة الإنترنت قد تتأثر بين 24 و28 من الشهر الجاري نتيجة لصيانة الكابل البحري استشهاد طفلة وإصابة 5 أشخاص بجروح نتيجة اعتداء إرهابي بالقذائف على بلدة الفوعة المحاصرة في ريف إدلب الشركة العامة للدراسات والاستشارات الفنية: تقييم المخطط التنظيمي لمدينة حلب ضمن رؤية جديدة إقرار 8 عقود لمشروعات بكلفة 421 مليون ليرة لاستكمال مشروعات إعادة إعمار الأحياء المطهرة في حلب السيطرة على تلة حاكمة في المقابر بدير الزور والقضاء على عدد من إرهابيي “جبهة النصرة” بريف حمص الشمالي ارتقاء 6 شهداء بتفجيرين إرهابيين في قريتي السعدية ومرجان بريف القامشلي ... اقرأ المزيد
ارتفاع نسبة التأييد في كاليفورنيا للانفصال عن الولايات المتحدة
البيت الأبيض: ترامب منفتح على التعاون مع روسيا لمحاربة الإرهاب
عبد اللهيان يجدد دعم بلاده لسورية في حربها ضد الإرهاب ويعلن عن مؤتمر في طهران لدعم القضية الفلسطينية قاذفات روسية بعيدة المدى تدمر مراكز قيادة ومستودعات أسلحة وذخيرة لتنظيم “داعش” الإرهابي في دير الزور عبد اللهيان: إيران تقف إلى جانب سورية في الدفاع عن أرضها واستقلالها مستشار السفارة الروسية في كازاخستان: المباحثات بين روسيا وإيران وتركيا تجري بصعوبة وبطء الجعفري: اجتماع أستانا سيركز على تعزيز اتفاق وقف الأعمال القتالية وفصل المجموعات الإرهابية اقتحام المسجد الأقصى من قبل مستوطنيين اسرائيليين بحماية من قوات الاحتلال ... اقرأ المزيد
رغـــم قلـــة الوقـــود.. “الكهربــــاء” قــــادرة علــــى تلبيـــة الطلــــب
وفد تجاري إلى روسيا قريباً تمهيداً لافتتاح البيت السوري
وزير الكهـــربــاء: محطة تحويل نقالة جديدة في ابن النفيس لرفع وثوقية الشبكة مليارا ليرة مبيعات الشرق للألبسة الداخليـة رخصة تأهيل مجمع سياحي بخمس نجوم في ريف دمشق أربعـة آلاف فرصـة عمل وفّرتها مشروعات استثمـارية في حمــاة الصناعة تعلن عن مشروع خط جديد للبطاريات تسجيل 53.5 ألف ضبط وتحصيل 558 مليون ليرة قيمة تسوية المخالفات ... اقرأ المزيد
منتخب سورية الكروي العسكري يلتقي نظيره الألماني في ربع نهائي كأس العالم
نتائج جيدة لفرسان سورية في بطولة الشارقة الدولية للقفز على الحواجز
منتخب سورية للسيدات بكرة القدم في المجموعة الرابعة لتصفيات كأس آسيا نادي الفتوة يعين سائد سويدان مدربا لفريق الرجال بكرة القدم أمم افريقيا 2017: تونس تلحق بالسنغال الى ربع النهائي والجزائر تودع الاصابة تبعد مارسيلو شهرا ومودريتش أسبوعين امم افريقيا 2017: الكاميرون وبوركينا فاسو الى ربع النهائي والدولة المضيفة تودع برشلونة يفوز برباعية على إيبار في الدوري الإسباني ... اقرأ المزيد
وزير الثقافة الإيراني خلال لقائه يازجي: سورية تمثل خط المقاومة في العالم الإسلامي
لأحمد: تدمير إرهابيي «داعش» واجهة المسرح الروماني والتترابيلون في تدمر جريمة حرب
دمشق بين الحلم الجميل والواقع القاسي “أضف العسل الآن” و”بابادوك” و”في عمق البحر” ضمن تظاهرة أحدث إنتاجات السينما العالمية بدار الأسد معـــــــرض فنــــــــي يحتفــــــــي بالمــــــــرأة وداع ممتاز البحرة.. مؤسس فـــــــــرح الطفولــــــــة وربيــــــــع اللوحــــــــــة الدائـــــــــــم.. النشاط الثقافي في ريف دمشق يستعيد زخمه ويتحدى الإرهاب الفنانة التشكيلية لينا الكاتب في معرض "الآرت هاوس" تميز أكاديمي لافت .. ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

رئاسة مجلس الوزراء : منبر المواطن
استطلاع
أغاني وطنية

النحات رامي وقاف: أعمل لإحياء التراث الإنساني المحطم
2017-01-11 11:11:20

اشتغل النحات رامي وقاف منذ بداياته مع النحت عام 2001 على الحالات الإنسانية التعبيرية مقدما شخوصه في حالات ملهمة استهوته مثل الرقص والعزف وتعامل مع خامة البرونز التي وجدها الأمثل والأقدر للتعبير عن أعماله النحتية بما تحمله من مطواعية ومتانة استمرت معه حتى اليوم كشريك تقني في نقل ما يريده من المنحوتة.

وتوجه وقاف في عام 2004 للبحث في أشكال تماثيل الآلهة القديمة عند العرب في الكثير من المراجع التاريخية ما غير لديه الكثير من الأفكار الخاطئة حول هذه التماثيل وظروف صناعتها والتعاطي معها واشكالها فتولدت لديه رغبة في إعادة تشكيلها ليتعرف الناس عليها رغم تخوفه من ردود الفعل المجتمعية وبعد تريث لعدة سنوات بدأ عام 2011 بتنفيذ هذا المشروع.

الهجمة الإرهابية الشرسة على آثارنا وهويتنا الثقافية ولدت لدى وقاف رد فعل للتمسك بكل تراثنا كما حرضته لإعادة ما تحطم من هذه المنحوتات القديمة إلى الحياة في محاولة للحفاظ على هذا التراث الإنساني من الاندثار.

وعن علاقته بفن النحت ومشروعه الفني يقول وقاف في حديث لـ سانا.. “أعمالي جزء مني وامتداد لي وهي طريقتي للاستمرار وهي أسلوبي في الكلام وترجمة للأفكار الساكنة بداخلي وأثناء تنفيذ العمل النحتي أكون بحالة تماه معه ومع تفاصيله وكلما تقدمت في رحلتي مع النحت شعرت أنني ما زلت في البداية فالفنان لا يصل إلى النهاية ولحظة وصوله إليها يكون تلاشيه”.

وعن أثر الحرب الإرهابية على سورية في أعماله النحتية يوضح وقاف أنه حاول جاهداً ألا يكون هناك تجسيد مباشر لما يعانيه الوطن في أعماله ويقول.. “أردت أن تبقى أعمالي باعثة للحياة والجمال والحب لكن الحرب تسللت مرات عدة ودخلت في تفاصيل المنحوتة”.

ويضيف وقاف.. “الآثار غير المباشرة للحرب على فني أكثر وتطل أحياناً بضربة قاسية من المبرد على العمل النحتي أو من خلال حزن يسيل فيه مذكرا بأن الأمور ليست بخير أما من الناحية التقنية فلم تتغير خياراتي وما زلت أشتغل بخامة البرونز منذ بداياتي إلى الآن”.

ويلفت وقاف الى أنه ينتقي مواضيع منحوتاته من الحياة بالدرجة الأولى عبر رصد تفاصيلها وأحداثها اليومية ويحورها بخياله ويصوغها وفق رؤيته مشيرا إلى أن العلاقة بين الفكرة والأسلوب والتقنية علاقة تبادلية وأي خلل بإحداها سيؤثر على العمل ككل وسيتلقاها المتلقي بصورة ناقصة.

ويرى النحات وقاف أن ما تمر به سورية جعل تقييم الحركة الفنية فيها بفروعها المختلفة يحسب لصالح هذ الحركة مهما كانت الإنجازات بسيطة حيث ان الفن الذي يولد وسط الأزمات هو صاحب الولادة الأصعب والأصدق ويقول.. إن “ننتج عملا فنيا واحداً خلال الحرب أمر مهم وملهم جدا”.

ويشير وقاف إلى وجود عدد من النحاتين السوريين ممن يتمسكون بالتراث وبتفاصيل النحت السوري القديم مقابل آخرين يتبنون نظريات حداثوية معاصرة ويشتغلون وفق رؤى مستقبلية معتبرا أن الرابط بين الطرفين غير مرئي أو واضح وهو أشبه بخيط يصل بين كل التجارب الفنية السورية ويتعلق بالذاكرة الجمعية التي يشترك بها كل السوريين من الناحية البصرية والحسية على حد تعبيره.

ويرى وقاف أن النحاتين السوريين الشباب يمتازون بالجرأة والرغبة بالتجريب وما ينقصهم الخبرة التي تنتج عن الممارسة وهذا ما لا تتيحه لهم الظروف الآنية والعراقيل التي تعترض طريقهم لأسباب متعددة.

ويجد وقاف أن تعاطي المؤسسة الثقافية الرسمية مع فن النحت جيد في هذا الوقت الصعب الذي تعيشه سورية مبينا أن الازدهار الحقيقي للحالة الثقافية والدور الفعال لمؤسساتها لا يكون إلا في حال الاستقرار والازدهار وعند تحقيقه على الجميع العمل المجدي لرفع الحركة الثقافية في سورية إلى مستوى يليق بها وبالسوريين.

وحول حال السوق الفنية داخل سورية حاليا وخاصة بما يتعلق بفن النحت يقول وقاف.. “السوق الفنية السورية كانت جيدة بالنسبة للنحاتين قبل الأزمة التي أثرت على النحاتين كما أثرت على أغلب شرائح المجتمع السوري لكنها حاليا تتعافى وهي في طريقها للازدهار”.

ويعبر وقاف عن تفاؤله بمستقبل فن النحت في سورية ويختم حديثه.. “ما عشناه في السنوات الأخيرة يعتبر خميرة لأعمال فنية كثيرة قادمة وما فقدته سورية من آثار وتماثيل يستدعي رغبة حقيقية من النحاتين لتعويضه وهو ما أعمل عليه في مشروعي القادم /إحياء التراث الإنساني المحطم/ لأن السوريين لا يهزمون”.

يشار إلى أن رامي وقاف من مواليد طرطوس 1975 درس الفن التشكيلي دراسة خاصة حاصل على إجازة في الأدب العربي جامعة دمشق مصمم ومنفذ جائزة وبوستر والهوية البصرية لمهرجان دمشق السينمائي الدولي لأعوام عدة ولغيرها من المهرجانات السورية والعربية حائز الجائزة الأولى لتصميم أفضل درع لمهرجان دمشق للثقافة والتراث له مشاركات في العديد من المعارض داخل سورية وخارجها أعماله مقتناة في الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا ولبنان ومصر ومعروضة في صالات خاصة.