قناتنا على تيليغرام | t.me/ORTAS_Newsصفحتنا الرئيسة على فيسبوك | fb.com/SyriaTVChannelsصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك | fb.com/ORTAS.Backupصفحتنا للمنوعات على فيسبوك | fb.com/ORTAS.Lightصفحتنا بالإنكليزية على فيسبوك | fb.com/ORTAS.ENالبث المباشر على فيسبوك (1) | fb.com/ORTAS.Liveالبث المباشر على فيسبوك (2) | fb.com/ORTAS.Live2
آخر الأخبار
  • محليات
  • سياسة
  • اقتصاد
  • رياضة
  • بيئة وصحة
  • ثقافة
  • فن
  • علوم وتكنولوجيا
15 مليون ليرة إعانة مالية لإنشاء معمل للألبان والأجبان في درعا و100 مليون لصيانة آليات قطاعات الإدارة المحلية
مشافٍ عامة بلا خدمة وخاصة بلا رحمة
نقل حماة ...مشروع إالكتروني يقضي بمنح المالك أو وكيله سند تمليك لمركبته و رخصة السير الالكترونية إقامة فعالية للأطفال ضمن مشروع سوا بالحسكة سورية أحلى… فرق تطوعية تطلق حملة تنظيف وتجميل لمنطقة البرامكة في دمشق وزير النفط يجول على مصب النفط في بانياس ويطلع على آلية تنفيذ العقود النفطية تفعيل منظومة محطة إدارة حركة المرور في مرفأ طرطوس بخبرات فنيين ومهندسين سوريين بعد توقفها انطلاق أعمال الدورة الثامنة لمجلس الاتحاد العام لنقابات العمال في مبنى الاتحاد بدمشق ... اقرأ المزيد
بوغدانوف: وفد المجموعات المسلحة إلى اجتماع أستانا المقبل حول سورية لم يتشكل بعد
أهالي الأسير صدقي المقت يطالبون اللجنة الدولية للصليب الأحمر بزيارته في السجن
بعد انسحابهم منها عام 2014… مشاة البحرية الأميركية يعودون إلى ولاية هلمند الأفغانية موغيريني تدعو النظام التركي لتغيير سياساته قبل إطلاق مفاوضات انضمام أنقرة للاتحاد الأوروبي شيوبله: يجب ألا يكون لبريطانيا مزايا على نظرائها الأوروبيين بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي مستوطنون إسرائيليون يقتحمون مناطق عدة في القدس القديمة المحتلة.. والأسرى الفلسطينيون يواصلون إضرابهم عن الطعام مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين جراء إنفجار إرهابي بسيارة مفخخة وسط بغداد الخارجية النمساوية تؤكد ضرورة إجراء تحقيق شامل حول مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية ... اقرأ المزيد
محافظة حماة :تخصيص 2700 هكتار لزراعة التبغ للموسم الزراعي الحالي
وزير الاقتصاد: المشروعات الصغيرة والمتوسطة سترفد خزينة الدولة بموارد مالية جديدة
بنك سورية الدولي الإسلامي يوزع أسهم مجانية على مساهميه دواجن السويداء تعلن أسماء المقبولين للتعيين بموجب الاختبار المنظم للتعاقد مع 30 عاملا من الفئة الخامسة ختم مزور لـ«صاغة» حلب في تركيا.. والبضاعة المزورة تغزو أسواقنا تهريباً جمود في أسواق الفروج..ولحم الجاموس يصل الأسواق بعد 75 يوماً مراسلات حكومية تكشف أسرار ارتفاع أسعار البندورة إكثار بذار حماة ينهي عمليات توزيع بذار القطن على المزارعين ... اقرأ المزيد
منتخب سورية لبناء الأجسام يحرز تسع ميداليات متنوعة في دورة البحر المتوسط بالجزائر
غزال يحرز ذهبية الوثب العالي في بطولة الجائزة الكبرى الآسيوية بالصين ويبلغ نهائيات بطولة العالم
يوفنتوس يتعادل مع أتلانتا في الدوري الايطالي تعادل سلبي بين الاتحاد والجيش في الدوري الممتاز لكرة القدم تشيلسي يعزز صدارته بالفوز على ساوثامبتون في الدوري الانكليزي لكرة القدم فوز الأشرفية والثورة والوحدة في دوري كرة السلة للسيدات انطلاق منافسات الدور ربع النهائي من دوري كرة السلة للسيدات قطار الأولمبي السوري يقلع استعدادا لتصفيات أسيا ... اقرأ المزيد
أمسية أدبية وموسيقية في طرطوس غداً
"الحداثة مفهومات وسمات محاضرة" للدكتور غسان غنيم
الدكتور فيصل المقداد وسفراء كوبا وفنزويلا واليمن وأرمينيا في افتتاح الأيام الثقافة الهندية بدار الأسد .. بمشاركة 8 فنانين افتتاح معرض دراسات سريعة في صالة آرت فورم بالسويداء نادي شام يعلن انطلاق دورته الثالثة لمسابقة القصة القصيرة حفل استقبال الدكتور رفعت هزيم عضوا جديدا في مجمع اللغة العربية أيام العزّ في المسرح الخــاص غابت وتحولت صالاته إلى مقاهٍ نساءٌ بطـعمِ التفاح ... اقرأ المزيد
أرشيف السيد الرئيس بشار الأسد

رئاسة مجلس الوزراء : منبر المواطن
اعلانات


20/04/2017
لأحمد: تدمير إرهابيي «داعش» واجهة المسرح الروماني والتترابيلون في تدمر جريمة حرب
2017-01-23 11:33:28

كد وزير الثقافة محمد الاحمد أن تدمير إرهابيي «داعش» واجهة المسرح الروماني والتترابيلون في تدمر جريمة حرب ومطلب صهيوني بامتياز.

وقال الأحمد خلال مؤتمر صحفي في المتحف الوطني بدمشق أمس: ما جرى في تدمر يوم الجمعة الفائت هو مطلب صهيوني بامتياز ومحاولة صهيونية مدعومة من الغرب ومشايخ النفط لتدمير هويتنا وارثنا وحضارتنا مشيراً إلى أن تنظيم «داعش» الإرهابي هاجم أيضا المتحف العراقي لمحو ذاكرة بأكملها وكذلك تعرض المتحف الوطني المصري للخطر في خطوات واضحة الهدف والمؤدى.‏

وأضاف الأحمد: ان الاوابد في تدمر تراث لا تملكه سورية وحدها بل يشاركها العالم بامتلاكه ومن هنا يأتي دور العالم بتحمل مسؤولياته تجاه ما جرى من وحشية فظيعة لم يشهدها التاريخ.‏

ودعا وزير الثقافة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه هذا الموقع الاثري الفريد الذي يعد من أهم مواقع التراث العالمي والى التحرك بقوة وبجبهة موحدة للوقوف مع سورية في معركتها للدفاع عن حضارة تدمر من الدمار على ايدي الإرهابيين معتبراً أن أي تقاعس أو تخاذل في هذا الوقت العصيب يهدد مدينة تدمر وسيكون تهربا واضحا واكيدا من الواجبات الانسانية والاخلاقية باتجاه حماية التراث العالمي وصونه.‏

وبيّن الاحمد أن استمرار وجود إرهابيي «داعش» في مدينة تدمر سيعرضها للمزيد من المخاطر ويدخلها في كابوس مخيف من تدمير الاوابد الاثرية المتبقية لان هذا التنظيم أقدم في السابق على تدمير مجموعة من الاوابد بينها معبدا بيل وبعل شمين وقوس النصر وعدد من المدافن البرجية وأيضا قتل عالم الاثار المعروف خالد الاسعد بطريقة وحشية.‏

وأكد الاحمد أن ممولي تنظيم «داعش» الإرهابي من مشايخ النفط ودول الغرب يعلمون أن هؤلاء الإرهابيين سيخرجون مذلولين من تدمر قريبا لذا يسعون بما بقي لهم من وقت للقيام بعمليات تخريبية مفجعة بحق الانسانية كمحاولة للرد على انتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب.‏

وقال الأحمد: لم يرق لدول كثيرة في الغرب ولا لدول في الشرق ان يكون لسورية نهج مستقل وقيم وحضارة تدافع عنها لهذا قام هذا الحلف بينها فأرسلت كل حثالة الارض من اجل تحطيم ارادة الشعب السوري وجره إلى اتون التبعية والارتهان لارادة مستعمري القرن الحادي والعشرين وكان هدفهم تدمير كل ما له علاقة بحضارة سورية وما يدل عليها وعلى عراقتها فتطاولوا على أوابدها وتحفها بل ودمروا أيضا المدارس والمساجد والكنائس.‏

وأضاف الأحمد: كنا دائما نحن السوريين على يقين بان بلادنا ستتعافى وتخرج من هذه الحرب الطويلة الظالمة ولدينا جميعا عمل ضخم نوضح من خلاله ان سورية التي ظلت دائما مهدا للحضارات لا يمكن ان يحولها أحد إلى ساحة لتسويق افكار اجرامية متخلفة مبيناً ان المؤسسات الثقافية في سورية وعلى رأسها المديرية العامة للاثار والمتاحف لديها عمل مهم لترسيخ وتأصيل الفكر الانساني المتنور والمتحرر نحو عالم ارحب واكثر اشراقا بالتوازي مع الانتصارات الباهرة التي يحققها الجيش العربي السوري الباسل والقوات الحليفة والرديفة في الحرب على الإرهاب.‏

وأوضح الاحمد أن المديرية العامة للاثار والمتاحف في وزارة الثقافة لم تتوقف خلال الحرب الإرهابية على سورية عن تطوير اداوتها وانشطتها بل ضاعفت مشاريعها الثقافية كما ونوعا.‏

وعن عمليات التخريب التي تعرضت لها المناطق الاثرية في حلب بيّن الاحمد أن الدراسات الاولية أظهرت أن نحو 40 بالمئة من مدينة حلب القديمة بوضع جيد و30 بالمئة متضرر بمستويات مختلفة لكنه قابل للترميم والتأهيل أما الجزء المتبقي فهو بحالة كارثية لافتا إلى أن مؤسسة الاغا خان تقدمت بمشروع تأهيل وترميم قلعة حلب وأسوار حلب مرورا بالجامع الأموي والاسواق وكامل الطريق المستقيم الممتد حتى باب انطاكية لانقاذ الجزء المهم من مدينة حلب القديمة.‏

بدوره أكد مدير عام الاثار والمتاحف الدكتور مأمون عبد الكريم أن ما يطرح من مشاريع وصاية دولية على الاثار السورية مرفوض جملة وتفصيلا متسائلا كيف يمكن للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والذي تشارك بلاده بالحرب ضد سورية أن تمارس حكومته مثل هذه الوصاية وتحمي التراث الثقافي السوري.‏

وأشار عبد الكريم إلى أن الحكومة الفرنسية من أكثر الحكومات التي تمارس الضغوط وتعمل على الحد من نشاط المديرية العامة للاثار والمتاحف على الساحة الاوروبية موضحا أن قوانين الاثار السورية تمنع ذلك كما أنه من الناحية التقنية صعب جدا أن يتم نقل مئات الالاف من القطع الاثرية إلى خارج سورية.‏

ورأى عبد الكريم أن التنسيق بين سورية والعراق ضرورة بوجه المحنة التي يتعرض لها التراث الثقافي في البلدين بوجه تنظيم «داعش» الإرهابي.‏

وأكد عبد الكريم أن تحرير تدمر من الإرهاب معركة ثقافية تخص العالم أجمع وان لم يكن هناك تحرك جيد في المرحلة القادمة وبسرعة فستكون هناك كوارث أخرى متسائلا أين كانت الاقمار الصناعية عندما تحركت قوافل «داعش» الإرهابية مرتين إلى مدينة تدمر وهل كان الحصار المفروض على سورية طريقة مثالية لانقاذ تدمر.‏